أحساس لا يوصف

أحساس جميل أن تقف فوق قبر أنسان تحبة كثيرا

وقد كان يعنى لك كل شىء

والكثير ثم تحدثة وتحاورة

,تصف لة طعم الحياة فى غيابة بعدرحيلة

وتزيد فى البكاء كطفل رضيع بكاء مرير من أعماق أعماقك

حين تتذكر انة ما عاد هنا يا قلبى

لا تقل وداعا ولكن قل الى اللقاء فنحن سنلتقى مجددا

أن لم يكن فى الأرض ففى السماء

أة لو حسيت بهذا الأحساس وعشت تلك اللحظة فما أصعبها


الأوسمة:

2 تعليقان to “أحساس لا يوصف”

  1. un respect Says:

    والدي هو من كان يعني كل شيءلي
    لكني لم احس بذلك الا بعد وفاته
    الغريب انني لا استطيع ان اكلمه حين ازور قبره اطلاقا
    كل ما افعله اني اقرا الفاتحة و سور من القران الكريم و اعود
    لكن احساس انه مسافر هو اكثر ما يصبرني على فراقه
    نصيحتي ان نحس بقيمة من هم كل شيء بحياتنا في وجودهم ليس بعد فقدانهم

    تحياتي

    • عاشق بحر النت Says:

      السلام عليكم unrespect أشكرك على التعليق وأسأل الله أن يرحم أباكى ويدخلة فسيح جناتة ولكن وددت أن أنوة على شىء وهو أن قرأة السور على الميت لاتجوز بل هيا من البدع التى أبتدعها الناس ولكن الصواب هو الدعاء أو الصدقة الجارية أو العلم الذى ينتفع به
      أسأل الله العظيم أن يجنبنا الذلل والبدع وأن ندرك ما نفعلة من دون تقليد
      فقط ولكن تحرى الصواب

أضف تعليقاً

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s


%d مدونون معجبون بهذه: